تجريد الترجي التونسي من “اللقب المسروق” يفجر سخرية بفيسبوك

16 يونيو 2020 - 01:45

ما أن أعلن الاتحاد الإفريقي عن قراراته بشأن ما بات يعرف بـ"فضيحة رادس"، حتى لجأ المغاربة إلى مواقع التواصل الاجتماعي للتهكم والسخرية من فريق الترجي التونسي بعد تجريده من لقب "أبطال إفريقيا" والذي يصفونه بـ"المسروق".

وتفتقت مواهب "مغاربة فيسبوك" في السخرية من تجريد الترجي التونسي من لقب "أبطال إفريقيا" بعد المباراة الفضيحة التي جمعته بالوداد البيضاوي، من قبيل إعادة نشر فيديو تسليم الميداليات والكأس للفريق التونسي لكن بشكل عكسي، حيث يظهر رئيس الكاف أحمد أحمد وهو يجرد لاعبي الترجي من الميداليات.

كما أرفق نشطاء صورة للطاقم التحكيمي الذي أدار المقابلة بملعب "رادس"، بتدوينة جاء فيها: "عاجل: الترجي يطالب جاساما وسيكازوي باسترجاع الأموال التي تسلموها فورا .."، في حين وصف آخرون تجريد الترجي من اللقب بـ"الكاميرا الخفية"، وذهب بعض الظرفاء إلى القول بأن الترجي سيمتنع عن إرجاع الميداليات والكأس إلى الكاف.

وقرر الاتحاد الافريقي لكرة القدم اليوم الأربعاء تجريد نادي الترجي التونسي من لقب عصبة الأبطال الإفريقية وإلغاء نتيجة مباراة الإياب وإعادتها في ملعب محايد من أجل حسم أمر اللقب الإفريقي بعد نهاية أمم إفريقيا 2019.

وسيحسم الكاف أمر العقوبات في حق نادي الترجي التونسي والحكام وكل المتورطين في ما رافق مباراة إياب عصبة الأبطال من طرف اللجنة الدائمة داخل الإتحاد الإفريقي في وقت لاحق.

وفي السياق ذاته، قال نائب رئيس اتحاد الكرة المصري أحمد شوبير، على صفحته بموقع التواصل الإجتماعي، إن مباراة الترجي التونسي ضد الوداد المغربي سيتم إعادتها في جنوب إفريقيا بحضور الجماهير بعد نهائيات الأمم الأفريقية 2019 بمصر مع إعتماد نتيجة مباراة الذهاب التي انتهت بالتعادل الايجابي بهدف لكل منهما .


شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

بعد اعتقال بودريقة.. مصير مجهول لجوزيف زينباور رفقة الرجاء الموسم المقبل

جماهير برشلونة تلجأ لـ”تيكو توك” لإرسال تبرعات للنادي لحسم الصفقات الجديدة

العطل التقني العالمي يعرقل العمليات المعلوماتية لأولمبياد باريس