طول ساعات الصيام وإقامة مباراة فريقه عصراً تدفعان تاعرابت للإفطار

16 يونيو 2020 - 01:47

مع بداية كل شهر رمضان الذي يتزامن والمنافسات الكروية المحلية والقارية، يعود الجدل حول الترخيص للاعبين المسلمين بالصيام من عدمه، وهذه المرة قرر عادل تاعرابت، الدولي المغربي العائد للواجهة رفقة بنفيكا، الإفطار في المباراتين المقبلتين للمجموعة، لإقامتها عصراً.

صحيفة "ريكورد" قالت إن الثنائي المسلم في صفوف بنفيكا تاعرابت، و سيفيروفيتش، لن يكون بمقدوره خوض المباراتين عن الجولة 33 و34 بالدوري المحلي الممتاز، وهما صائمان، تافديا لإجهادهما، بعد أن قررت لجنة البرمجة إقامة آخر لقاءين بالموسم الكروي عصراً.

المصدر ذاته، أوضح بأن تركيز بنفيكا على تحقيق اللقب المحلي، وطول ساعات الصيام، حيث أن وقت الإفطار في البرتغال محدد على الساعة الثامنة وأربعين دقيقة ليلاً، وراء قرار تاعرابت وزميله السويسري المسلم.

وقبل 72 ساعة، اختار نصير مزراوي، اللاعب المغربي في صفوف أياكس أمستردام، خوض إياب نصف نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا وهو صائم، وهو القرار الذي احترمته الإدارة وأيضا الطاقم التقني وتم إشراك الدولي المغربي أساسياً، رفقة زميله الثاني حكيم زياش باللقاء أمام توتنهام.

وعودة إلى بنفيكا وتاعرابت، فإن الأخير وبعد "عطالة" طويلة وتجارب إعارة في مجموعة من الأندية الإيطالية، استعاد ثقة الطاقم الفني، وعاد تدريجياً للمنافسات، بعد أن اكتفى بداية الموسم بالتدرب مع الرديف والمشاركة في مباريات ودية لا غير.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

“”الكاف” يربك حسابات الجيش الملكي.. والرجاء ينتظر تأهيل ملعب “العربي الزاولي”

النزاعات ومستحقات اللاعبين تثقل كاهل الوداد والرجاء

رسميا.. مدرب بولندي يخلف نابي في قيادة الجيش الملكي لموسمين رياضيين