مدرب رجاء بني ملال لكرة السلة: نطمح لعودة تاريخية إلى القسم الممتاز

12 فبراير 2022 - 09:30

أكد مدرب رجاء بني ملال لكرة السلة، سعيد كبور، أن فريقه يطمح إلى تحقيق عودة تاريخية إلى القسم الممتاز بالرغم من الإكراهات المادية والتقنية التي يعاني منها.

وأوضح المدرب، في حوار مع قناة "M24" التابعة للمجموعة الإعلامية لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن النتائج التي حصل عليها الفريق إلى حدود الدورة الثامنة للدوري لا ترقى إلى مستوى هذا الطموح وغير مرضية، مشددا على أن الفريق يحاول العودة إلى سكة الانتصارات وتجاوز الوضعية التي يعيشها بعد إصابة ثلاثة من لاعبيه الأساسيين.

وأضاف أن المشاكل المالية ما تزال مستمرة، حيث لم يستطع الفريق انتداب لاعبين في بداية البطولة، مما أدى إلى هزيمته في أربع مباريات، مشيرا إلى أن النتائج السلبية لا تعزى فقط إلى إصابة بعض اللاعبين، بل أيضا إلى عدم كفاءة آخرين لم ينالوا استحسان مشجعي كرة السلة الملاليين.

ولفت المدرب إلى أنه من أجل تجاوز هذا الوضع ، يواصل الفريق الاعتماد على لاعبين محليين لبناء فريق قوي قادر على المنافسة، من أجل الحفاظ على مكانة الفريق ضمن مجموعة القسم الأول، والتمهيد بالتالي للفوز بورقة الصعود للقسم الممتاز.

في المقابل، أعرب عن أسفه لاستمرار معاناة الفريق من إكراهات مالية وأخرى تتعلق بالبنية التحتية ، حيث لم يعثر بعد على ملعب للتدريب على اعتبار أنه يخصص القاعة المغطاة للفئات الصغرى لأكثر من خمس ساعات في اليوم، مما يؤثر على التداريب.

واستطرد السيد سعيد كبور أن الفريق يضطر بسبب الإكراهات المالية إلى الاعتماد على بعض اللاعبين السابقين للفريق رغم تقدمهم في السن للاستفادة من خبرتهم في الميدان ، كما هو حال العميد يوسف البير وتوفيق حضراوي ومروان جوهر وبدر كريم وفؤاد قصطال.

وأشار إلى أن عدم توفر كرة السلة الملالية سوى على قاعة مغطاة واحدة للتداريب واستضافة الفرق المنافسة في البطولة، أثر بشكل سلبي على مسار تطوير رياضة كرة السلة بعاصمة الجهة.

ودعا مدرب رجاء بني ملال لكرة السلة المسؤولين على الشأن الرياضي بالمدينة ومختلف الفاعلين لإعادة تأهيل القاعة المغطاة بالنظر إلى عدم قدرتها على استيعاب كافة الممارسين لهذا النوع من الرياضة ، وبناء قاعة أخرى لتشجيع لعبة كرة السلة في المدينة، والرفع من منح دعم الفريق.

وقال إن الفريق يعتمد حاليا على لاعبين محليين نظرا لوضعه المالي، لكن هذا لا يكفي لخلق فريق تنافسي، موضحا أن ذلك دفع الطاقم التقني للدخول في مفاوضات مع بعض اللاعبين، مثل المهدي الحمراوي الذي لعب في صفوف كل من الوداد البيضاوي وشباب الحسيمة وسبور بلازا، وإلياس المحجوبي من فريق يوسفية برشيد والمعد البدني فوزي علي، بهدف ضخ دماء جديدة في الفريق، وتجنب السقوط الذي سيكون بلا شك مخيبا لآمال جماهير فرسان عين أسردون.

يشار إلى أن فريق رجاء بني ملال لكرة السلة يحتل المرتبة السابعة مع مقابلة مؤجلة في القسم الأول للبطولة الوطنية/ شطر الجنوب ، والذي يضم 10 فرق وطنية.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إدارة الجيش الملكي في مرمى نيران الجماهير بعد اختيار داكروز مدربا جديدا

“سيغير وجه الكرة في القارة”.. “الكاف” يتغنى بـ”دوري السوبر الإفريقي”

معين شعباني يكشف لـ”العمق” حقيقة عرض الجيش الملكي