لهذه الأسباب يدرس “الفيفا” تسليط عقوبات على الاتحاد الجزائري لكرة القدم

08 أبريل 2022 - 12:30

كشفت تقارير إعلامية جزائرية أن الاتحاد الدولي لكرة القدم يدرس فرض عقوبات على الاتحاد الجزائري لكرة القدم، وفتح تحقيق لمناقشة بعض الخروقات القانونية المرتبطة بالكرة الجزائرية.

ووفقا لصحيفة "كومبيتسيون" الجزائرية الناطقة باللغة الفرنسية، فإن رئيس الفيفا يتابع باهتمام ملف كرة القدم الجزائرية، حيث يدفع باتجاه فتح تحقيق لمناقشة بعض المسائل المرتبطة بها، مشيرة إلى أن الأسابيع المقبلة من المنتظر أن تحمل تطورات جديدة في هذا الملف في ظل حالة التوتر السائدة في العلاقة بين الطرفين.

وأكدت الصحيفة ذاتها أن الاتحاد الدولي للعبة لم يخف عدم رضاه من عدم قيام الاتحاد الجزائري بتحديث لوائحه بشكل يجعلها متطابقة مع لوائح الاتحاد الدولي، مضيفة أن "الفيفا" يكثف من اتصالاته مع شرف الدين عمارة، رئيس الاتحاد الجزائري، لمعرفة السبب الذي دفعه لتقديم استقالته قبل أن يتراجع عنها مؤخرا.

وحسب "كومبيتسيون"، تتواجد شكوك قوية لدى "الفيفا" بشأن إمكانية حصول ضغوطات سياسية أجبرت الأخير على تقديم استقالته من الاتحاد الجزائري، وأن هذا الأخير يحظى في الفترة الحالية بمتابعة دقيقة من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم، بسبب عدم تحديث اللوائح بجانب الاستقالة المفاجئة لرئيس الاتحاد المحلي.

في سياق متصل، دافع بييرلويجي كولينا، رئيس لجنة التحكيم في الاتحاد الدولي لكرة القدم، عن قرارات الحكم الغامبي، بكاري غاساما، في مباراة الجزائر والكاميرون لحساب إياب الدور الفاصل من التصفيات الإفيقية المؤهل لنهائيات كأس العالم قطر 2022، واعتبرها في مجملها موفقة.

وأكد الحكم الإيطالي الأسبق في جلسة عمل مع أعضاء من الاتحاد الجزائري لكرة القدم، على هامش كونغرس الفيفا رقم 72 الذي احتضنته مؤخرا العاصمة القطرية الدوحة، عن تواجد لقطة وحيدة مثيرة للجدل، وتتعلق بالهدف الأول لمنتخب الكاميرون، ولو أنه رفض الجزم بوجود مخالفة لصالح عيسى ماندي، مدافع منتخب الجزائر باعتبار أن الإخراج التلفزيوني للمباراة لم يكن موفقا ولم يمنح الفرصة لغرفة “الفار” للحكم بشكل قطعي على اللقطة.

وكان رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم شرف الدين عمارة، أعلن تقديم استقالته من منصبه، على خلفية فشل الجزائر في التأهل إلى نهائيات كأس العالم قطر 2022، قبل أن يتراجع عنها ويزر معسكر المنتخب الجزائري للاعبين المحليين.

وقال شرف الدين عمارة خلال ندوة صحفية" لقد قررت الانسحاب، رغم أنني لا اعتقد أن إقصاء المنتخب الوطني يعد مأساة وطنية، وإن كانت خيبة أمل شعبية".

وأضاف عمارة " من غير المعقول أننا نتابع كل مرّة مقابلات المنتخب الوطني بخوف كبير(..) لقد وجدت نفسي مجبرا على تسيير اعتبارات ليس لي فيها أي دخل ".

وسيشرف محمد معوش مؤقتا على تسيير شؤون الاتحادية الجزائرية لكرة القدم بعد استقالة رئيسها شرف الدين عمارة اليوم الخميس.

وقال عمارة " أنا مستقيل رسميا من رئاسة الاتحاد الجزائري لكرة القدم وقانونيا من يخلفني في تسيير الشؤون الآنية للهيئة الفيدرالية والتحضير لجمعية انتخابية في الايام القليلة المقبلة تقع على عاتق النائب الاول للاتحادية. لكن وبما أنه في قوانين الاتحادية لا وجود لصفة نواب الرئيس، فيخول للرئيس المستقيل تعيين من ستوكل له مهمة تسيير شؤون الهيئة وتحضير جمعية انتخابية في الايام القادمة".

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق المنطقة المختلطة بملعب “أدرار” في وجه الصحافة ومسؤول رياضي يوضح

أوكرانيا تطلب مشاركة إسبانيا والبرتغال في تنظيم مونديال 2030

33 قاصرا على الأقل ضمن ضحايا حادث التدافع الكروي