البرناكي لن يستمر رئيسا للوداد والنادي يحدث ثورة تغييرات الصيف المقبل

04 أبريل 2024 - 02:00

تقرر أن يقود عبد المجيد البرناكي نادي الوداد الرياضي إلى غاية نهاية الموسم الحالي قبل عقد جمع عام لانتخاب مكتب مديري جديد، مع إحداث ثورة تغييرات على مستوى اللاعبين الصيف المقبل.

وحسب صحيفة "العرب اللندنية"، فرغم الإعلان عن نتائج الجمع العام الأخير للوداد التي أسفرت عن تنصيب عبدالمجيد البرناكي رئيسا للنادي البيضاوي، إلا أن فترة استمرار الأخير أثارت الجدل في الساعات القليلة الماضية.

وتأكد أن البرناكي لن يستمر في رئاسة الوداد حتى انتهاء مدته الرسمية المحددة بـ4 سنوات. وجرى الاتفاق بين البرناكي ومنخرطي الوداد الـ81 الذين صوتوا له على أن يقود النادي حتى نهاية الموسم الجاري فقط، فوفقا لرسالة منخرطي الوداد ستعقد جمعية عمومية استثنائية بعد نهاية الموسم لانتخاب رئيس جديد خلفا للبرناكي.

وبات البرناكي مطالبا بتعيين مدرب جديد في أقرب وقت، بعد النتائج السلبية التي حصدها الفريق وخروجه من المنافسة على الألقاب هذا الموسم، إذ طلب أنصار الوداد من إدارة الفريق تعيين مدرب جديد في أقرب وقت، من أجل تجهيز ناد قادر على المنافسة على الألقاب خلال الموسم الكروي المقبل.

وبات ملف المدرب أولوية الرئيس الجديد للنادي الأحمر في الفترة المقبلة، وذلك بعد إقالة التونسي فوزي البنزرتي في وقت سابق، ويدرس مكتب الوداد مجموعة من السير الذاتية للمدربين، حيث يرتقب أن يتم الإعلان عن المدرب الجديد في الأيام المقبلة.

ثورة داخل النادي

كشفت صحيفة "العرب اللندنية" من مصادر داخل الوداد مصير “صقور الفريق” أو عناصر الخبرة التي تتواجد في صفوف النادي البيضاوي خلال منافسات الموسم المقبل.

وأوضحت المصادر أن إسماعيل الحداد، صاحب 34 عاما، ضمن قائمة العناصر التي تحمل صفة “الصقور”، وهي التي تمثل جيل 2017 الذي توج بلقب دوري أبطال أفريقيا، سيغادر الفريق الصيف المقبل.

وأفادت المصادر بأن القائمة تضم العميد يحيي جبران محمد أوناجم، وبدر كادارين العائد إلى النادي من مولودية وجدة هذا الموسم، في انتظار حسم موقف أيوب عملود، بعد رفضه جميع مقترحات التجديد مؤخرا.

وأشارت المصادر إلى أن “الحداد وقع عقدا في صفقة انتقال حر خلال الميركاتو الشتوي الماضي بعد 3 مواسم قضاها في قطر، إلا أنه لم يكن موفقا، ولم يقدم أية إضافة”.

ولفتت إلى أن “جبران وضعه مختلف”، إذ أنه مدين “بمستحقات مالية كبيرة تحتاج إلى تسوية من النادي لكي يستمر، وتعود إلى فترة الرئيس السابق”، وفيما “فيما يخص محمد أوناجم، فلا يحظى بتأييد ودعم داخل النادي ليواصل مع الفريق”.

ويعد عبد المجيد البرناكي أمين سر الرئيس السابق سعيد الناصيري وأحد المقربين منه، وكان صاحب قرارات مهمة منها التعاقد مع الحسين عموتة مطلع الموسم الماضي.

وسيكون الوداد على موعد مع صيف ساخن لانتخاب رئيس جديد قادر على إعادة الفريق إلى سابق عهده وتحضيره لمونديال الأندية 2025 المقرر في الولايات المتحدة.

وتسبب سعيد الناصيري، رئيس نادي الوداد الرياضي، في تكبيد خزينة فريقه خسارة الملايين من الدراهم، بعد أن أدخل الفريق الأحمر في مجموعة من النزاعات يفوق مجموعها الـ20 نزاعا في المحكمة الرياضية “الطاس”، دون احتساب النزاعات الوطنية.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

الإيطالي ليوناردو بونوتشي يعتزل كرة القدم نهائيًا

الدوري الإسباني.. النصيري يسجل هدفه الـ 16 للموسم الحالي في “الليغا”

رسميا.. هاري كين يتوج بالحذاء الذهبي الأوروبي للمرة الأولى