الجزائر متخوفة من الحكم الذي أدار لقاء الوداد والترجي التونسي

16 يونيو 2020 - 01:43

أبدت الصحافة الجزائرية "تخوفها" من تعين “الكاف” الحكم الغامبي بكاري غاساما لإدارة مباراة الجزائر ونيجيريا، بِرسم نصف نهائي كأس أمم إفريقيا. اللقاء الذي سيجرى بملعب القاهرة الدولي، هذا الأحد انطلاقا من الساعة الثامنة مساء.

وقالت إن الحكم  الغامبي بكاري غاساما (40 سنة) الذي يحمل شارة الفيفا الدولية، منذ عام 2008. له ذكرى سيئة مع المنتخب الجزائري، تعود لسنة 2016. إبان اللقاء الذي جمع "الخضر" مع المنتخب النيجيري  برسم المنافسات المؤهلة لكأس العالم (روسيا 2018). حيث احتسب الحكم بكاري غاساما هدفا لفائدة نيجيريا أثار جدلا كبيرا بداعي وضعية "التسلل".

واستشهدت الصحافة الجزائرية كذلك، بِالضجة الكروية التي كان بطلها الحكم الغامبي بكاري غاساما في مباراة النهائي إياب بين الترجي التونسي وضيفه الوداد البيضاوي، لمنافسة رابطة أبطال إفريقيا، في الـ 31 من ماي الماضي. حيث “غاب” جهاز الفيديو (تقنية الفار)، ورفض لاعبو الوداد إكمال المباراة بِحجة تسجيلهم هدفا شرعيا تم من قبل الحكم الغامبي، الذي لم يجد بدّا من إيقاف المباراة وإنهائها بعد حوالي ربع ساعة من انطلاق الشوط الثاني، وإعلان الترجي فائزا بِكأس رابطة أبطال إفريقيا.

وبعد أيام قليلة من ذلك، عقدت اللجنة التنفيذية لـ “الكاف” اجتماعا، وقررت إعادة مباراة النهائي إياب في ملعب محايد، على أن يُجرى اللقاء بعد إسدال ستار “كان” مصر 2019.

وخلال منافسات “كان” مصر 2019، أدار الحكم المثير للجدل مباراة واحدة فقط. جرت بين نيجيريا ومدغشقر في الجولة الثالثة والأخيرة من دور المجموعات، وانتهت بِخسارة فريق “النسور الممتازة” بثنائية نظيفة.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

آيت منا يدعو لجمع شمل “العائلة الودادية” ويتعهد بإعادة النادي لمكانته وإسعاد الجماهير

الاتحاد الأرجنتيني يتقدم بشكوى رسمية لـ”الفيفا” بعد أحداث مواجهة المغرب و”التانغو”

رسميا.. هشام آيت منا رئيسا جديدا لنادي الوداد الرياضي